الثلاثاء، 22 ديسمبر، 2009

الاثاره و الرغبه العارمه للجنس

انا ع من عمان اكتب هده القصه الواقعيه بالرغم من ترددي كثيرا من زمن طويل عن الكتابه ولكني متاكد بانه يوجد اشخاص كثر مثلي ويترددوا في الكتابه على كل الاحوال تمكنت من الجرأه لكتابتها مع رغبتي في ان اتلقى ردود واقعيه و نصائح ايجابيه لا اريد ان اطول عليكم

انا متزوج مند اكثر من عشرين سنه و عمري الان 48 سنه وزوجتي غايه في الجمال و سكسيه على الاخر و نمارس السكس يوميا تقريبا بدأ السكس بيننا يدخل مرحله اخرى لا بل منحنى اخر مند كنت في بعثه لمدة عام في دوله اجنبيه حيث اصبحنا نثار انا وزوجتي و خاصه هي عندما اقول لها شرموطه ياله بدي انيككك و نتخيل كيف عم بنيكها انا وشخص اخر وندخل ازبارنا الاثنين في كسها وتبدا هي بالكلام السكسي التلقائي و تخيلاتها الى ان اكب على جسمها و في ثمها وهي تصيح نيكونييييييييي نيكونييييييي اهههههههههههه وتصيح باسم الي ترغب ان ينيكها وهكدا

وبقينا على هدا الحال لفتره طويله اجدها تتهيج عند ما اقول لها ياله شرموطه انيكك انا و فلان فتثار ثائرته و كسها يتبلل على الاخر فاشعر بالرغبه الجامحه فنمارس النياكه بكل معنى النياكه والحب والخيال بمشاركة طرف ثالث معنا و هدا كان يثيرني كثيرا الى ان اصبحت انا مدمن على دلك استمتع في الجنس معها عندما نبدا بالتخيلات و كيف راح تنتاك معنا الى ان يصل لحد انحبلها الاثنين ........
و في عام 2004 ادخلنا الانترنت بيتنا و تطورت الامور الى ان تعرفت زوجتي على اشخاص كثر من خلال الجات و اصبحت تقوم وتمارس الجنس على الكام بكل متعه وشبق وبعد دلك تقول لي ياله نيكني هل مثل فلان وتروي لي بالتفصيل الممل كيف استمتعت في النياكه معه و كان يصل وقته زبي لعند حلقي فتقوم في مص ايري و هي تتخيل حبيبها ليس انا وكان هدا يثيرني جدا و احب ان تستمر في الحديث الشرمطه و النياكه الماجنه مع حبيبها الي ناكها قبل قليل و نستمر في النياكه لغاية الصبح ولكن بعد ان تنهي كل يوم مع احد اصحابها النياكه و تكب معه على اكام وتبقى هايجه على الاخر و نكمل انا وهيه نياكه وشبق وشرمطه علما بانه مركزنا الجتماعي عالي و ما حد بيصدق الي بدور بينا او يتخيل انا حياتنا الجنسيه فيه هدا ...............
و تطورة الامور الى ان اصبحة رغبتها ورغبتي ايضا ان تمارس الجنس مع صاحبها و تنام وتنتاك حقيقتا فستادنتني ان تخرج مع صاحبها و تلتقي به فسمحة لها دلك وخرجة بعد ان اتفقت معه في اليل ان يتقابلا في اليوم التالي ومند صباح اليوم التالي اخدت فلوس و راحة عملت اخر تسريحه و بدي كير و مساج و انا ايضا مبسوط لانه مش متوقع كيف راح تكون النياكه بس ترجع وكيف راح تكون مولعه نار و في الموعد اخدت سيارتها وخرجت لملاقات عشيقها.............و بعد ان رجعت في ساعه متاخره في اليل و انا منتظراها على احر من الجمر علما باني مرجت زبي متخيلا مادا تعمل الان زوجتي و كيف عم بتمص زبره و هو بمص بزازها و بيشرب ميت كسها والي لا استطيع وصفه كم يكون كسها مبلول و هي عم تنتاك.........ز و عند ما رجعت كل من ينظر في وجهها يعرف كم هي كانت مستمتعه في النياكه فهبنا فورا الى غرفة النوم و حضنتها و اقول لها حبيبتي شو مالك تعبانه من النياكه قالت لي انا حبيبي مش تعبانه ابدابس مبسوطه من حبيبي كيف كان زبه كبير بس مش اكبر من زبك و مصيت زبه ومص كسي حتى شرب حليبي كله و بعدين قام ودخل زبه في كسي للاخر بكسي كان لديد لديد حبيبي و كبيت على زبه مرتين وبعد ما ولع على الاخر اخرجت زبه و مصيته وكب في ثمي بس كب كثير طلع روحييييييييي بس كنت مبسوطه من طعمه شم ريحت ثمي كل المني بتاع حبيبي في بطني اههههههههههههه
كم لديد قلتلها حبيبتي ياله دوري انيكك قالت اوكيه بس بدي اتخيله هو انه لسى بنيكني قلت لها زي ما بدك يا عمري شلحته ابدي لقيت ما فيه ستيانه قلتلها وين الستيانه يا شرموطتي قالت نسيتها عنده انا ما ظل فيه عقل من النبساط مع حبيبي بسته على شفايفها ومصيت السانها و قالت بكره بروح انيكه ثاني و بجيب الستيانه بس راح انسى كلسسسسسسسوني حبيبي ي اله نيكني محمد نيكني حبيبي بسرعه شلحته البنطلون و كانت بدون كلسون قالت لي لا ما نسيت الكلسون في الشنته مسحت فيه ميته و حليب زبه فقامت وجابت الكلسون والا مبلول ولزج ومليان سبيرم اكيد كان مبسوط كثير مع شرموطتي حبيبتي و هدا اهاجني جدا فقامت تشم ريحت الكلسون و انا انيكها و هي تقول نيكني محمد نيكني حبيبي قطع كسي بليزز نيكني كمان ترحمش كسييييييي طبعا حبيبها اسمه محمد و كلامها كان يولعني كثير و كبيت في ثمها زي محمد و استمتعت كثير ...........ونمنا و احنا في قمت الشهوه والاشتياق على ان طلبت مني ان اسمح لها ما اردت ان تفعل فطبعا هدا الشيء اصبح يسعدني انا ايضا .....
قصتي هده حقيقيه و ساكتب لكم ما حدث في الايام القادمه بعد ان اتلقى ردودكم و اراكم و هل انا خطا ام لا و هل يوجد ناس اخر مثلي بليز ارجو الردود الموضوعيه.........و بدون تجريح